AAA
 
فرسان الإرادة يدخلون مطار دبي مكللين بالميداليات
04 October 2015

استقبال حافل لبعثة منتخب المعاقين تثمينا لانجاز عالمية سوتشي
17 ميدالية حصاد منتخبنا ( 3ذهبيات و8فضيات و6برونزيات )
وصلت بعثة منتخب الإمارات للمعاقين إلى أرض الوطن قادمة من سوتشي الروسية بعد المشاركة الناجحة التي خاضها لاعبي المنتخب في الألعاب العالمية للإعاقة الحركية والبتر والتي أختتمت أمس الأول حيث حقق المنتخب إنجازا جديدا سطر في سجلات إتحاد الإمارات لرياضة من خلال حصد 17 ميدالية تمثلت في ( 3ذهبيات و8فضيات و6برونزيات ) حيث شارك منتخبنا الوطني ب 5 ألعاب في هذه التظاهرة العالمية في ألعاب القوى والسباحة والقوس والسهم وتنس الطاولة والتايكوندو وسط مشاركة 34 دولة ومثلت بعثة منتخبنا 45 عضوا برئاسة الدكتور طارق سلطان بن خادم رئيس البعثة نائب رئيس مجلس إدارة إتحاد الإمارات لرياضة المعاقين عضو مجلس إدارة الإتحاد الدولي للإعاقة الحركية والبتر وأحمد القاضي مدير البعثة ومصباح جعفر المنسق الفني للبعثة حيث حمل لواء ألعاب القوى (مضمار وميدان ) 14 لاعب ولاعبة وفي القوس والسهم 3 لاعبين و تنس الطاولة بلاعب والسباحة بلاعبين وفي التايكوندو بلاعب واحد ويتكون منتخب ألعاب القوى من أقدم لاعب في المضمار البطل الأولمبي نصيب عبيد سبيت والحاصل على ذهبية 100متر للكراسي المتحركة والذي عاد من جديد ليكمل مسيرته حالما بحجز مقعد له في ريودي جانيرو 2016 كما شارك البطل الأولمبي محمد القايد الحاصل على ذهبية 100متر وفضيتين 400متر و800 وبرونزية 200متر للكراسي المتحركة واللاعب الصاعد سالم الشحي الحاصل على ذهبية 100متر وفضيتين 200متر و400متر وفي الميدان حصل عبدالله حيايي صاحب فضية رمي القرص وبرونزية دفع الجلة وكان لنون النسوة نصيب أيضا من الميداليات عن طريق عائشة الخالدي الحاصلة فضيتين رمي الرمح ورمي القرص ومريم المطروشي الحاصلة فضية دفع الجلة وبرونزيتين رمي الرمح ورمي القرص والبطلة ثريا الزعابي برونزية رمي القرص وكان مسك ختام البطولة عن طريق اللاعبة سهام الرشيدي الحاصلة على برونزية رمي القرص

ومثل منتخب القوس والسهم من ثلاث لاعبين غلوم خورشيد ، محمد عبدالله الشحي و حبيب البلوشي وضم منتخب السباحة كل من حميد المنصوري ووعبدالله الغافري وفي التايكوندو مثل منتخبنا علي المهري وفي تنس الطاولة اللاعب يوسف الكعبي
وقد شهد مطار دبي الدولي إستقبالا حافلا لأبطال الإمارات وكان في مقدمة مستقبلي بعثة المنتخب لدى وصولهم ذيبان سالم المهيري الأمين العام بإتحاد الإمارات لرياضة المعاقين وأحمد سالم الملظوم رئيس لجنة المنتخبات البارالمبية وعبدالرزاق أحمد بني رشيد عضو مجلس الإدارة رئيس إتجاد غرب آسيا

بن خادم : البطولة العربية كانت محك قوي للاعبينا
أشاد الدكتور طارق سلطان بن خادم نائب رئيس إتحاد الإمارات لرياضة المعاقين عضو مجلس إدارة الإتحاد الدولي للإعاقة الحركية والبتر بالانجازات التي تحققت في البطولة مشيرا إلى أن فرسان و فارسات الإرادة اثبتوا جدارتهم والتي كانت محكا لهم من خلال إحتكاكهم بأبطال العالم
كما اشاد بالنتائج الايجابية التي حققتها فتاة الامارات في الحدث مشيرا إلى أن رياضة المعاقين بالدولة تملك مقومات التواجد على المنصات العالمية
وان هذه النتائج الايجابية الهبت حماس اللاعبين للمحافظة على هذا المكتسب والانجاز الكبير خلال المرحلة المقبلة التي تتطلب جهدا كبيرا و وصولا الى الغاية المنشودة

المهيري : جاهزون للتحدي المقبل في الدوحة
ثمن ذيبان سالم المهيري الأمين العام بإتحاد الإمارات لرياضة المعاقين الانجازات التي حققها فرسان الإرادة مشيرا إلى إنها لم تأت من فراغ إنما كانت نتاج جهد قد بذل على كافة الأصعدة، ليوفوا أبطالنا بالوعد.
وقال إن انجاز سوتشي ثمرة اهتمام قيادتنا الرشيدة و حرصها الدائم على توفير كل مقومات النجاح لرياضة المعاقين وصولا إلى منصات التتويج .
وذكر ان النتائج الايجابية التي تحققت تعد بكل المقاييس بمثابة شحنة معنوية كبيرة للاعبي ام الالعاب لخوض غمار تحدي بطولة العالم للالعاب القوى في الدوحة هذا الشهر.
و اثنى على النتائج التي حققها لاعبي السباحة والقوس السهم وكرة الطاولة مشيرا الى ان اللاعبين كسبوا الاحتكاك الذي سيكون خير زاد لهم في مشاركتهم الخارجية المقبلة .

المظلوم : عالمية سوتشي بروفة قوية لمونديال المعاقين بالدوحة
أشاد أحمد سالم المظلوم رئيس لجنة المنتخبات البارالمبية بإنجاز سوتشي مؤكدا ان الجميع اصبح ينتظر مشاركات ابطال المعاقين في البطولات و المحافل الدولية منتظرين الانجازات التي سوف يحققونها بعد ان تعودوا على ذلك منهم .
واضاف بأن المسئولية اصبحت كبيرة على لاعبي منتخب المعاقين حيث لم يعد هناك مجال للتمثيل المشرف و انما اصبحوا مطالبين دائما بتحقيق نتائج ايجابية و المنافسة على المراكز الاولى و الصعود الى منصات التتويج وهم جديرون بذلك بعد الانجازات التي تحققت في عالمية سوتشي وأن الهدف الأسمى في ريودي جانيرو بالبرازيل 2016 وقد وضعنا خطط إستعدادا لهذا المحفل الأولمبي المنتظر من خلال خوض غمار العديد من البطولات الدولية


بني رشيد: فرسان الارادة كانوا على موعد مع منصات التتويج ولم يخيبوا التوقعات
وأشار عبد الرزاق أحمد بني رشيد عضو مجلس إدارة إتحاد الإمارات لرياضة المعاقين رئيس إتحاد غرب آسيا بالانجاز الكبير الذي حققه فرسان الارادة في عالمية سوتشي مشيرا الى ان هذا الإنجاز يأتي خلفه إهتمام قيادتنا الرشيدة بالمعاقين في أعقاب توفير كل عوامل النجاح لفرسان الإرادة الذين لم يخيبوا التوقعات حيث جاءت هذه النتائج لتؤكد أن منتخبنا يملك الكثير و قادر على السير على درب الانجازات .
وثمن مجهود كل من كان سبب خلف هذا الإنجاز من جهاز إداري وفني من خلال تهيئة الأبطال للظهور بمظهر مشرف بغية الوصول إلى منصات التتويج
وقال أن خوض غمار المنافسة في مثل هذه المحافل يعد فرصة قوية للإحتكاك بأبطال العالم إستعدادا للمشاركات الخارجية المقبلة أبرزها بطولة العالم بالدوحة .

نصيب يكسب الرهان بعد العودة
كسب نصيب سبيت البطل الأولمبي الرهان بعد عودته عن مدة تجاوزت 8 سنوات و الذي يملك سجل حافل فهو لاعب له تاريخ أولمبي بحصوله على فضية 400متر لسباق الكراسي المتحركة في أولمبياد سيدني 2000 والذي توقف لفترة نظرا للإصابة التي حرمته من إكمال مشواره وعاد من جديد ليكمل مسيرته وينتزع ذهبية 100متر للكراسي المتحركة
واعرب بطلنا الذهبي عن سعادته بالوصول إلى منصات التتويج مشيرا إلى أن الذهب له طعم خاص
وقال إن الوصول إلى منصة التتويج كان صعب في ظل وجود نخبة من أبطال العالم ولكن وضع رفع العلم وعزف السلام الوطني نصب أعينه مما أعطاه دفعه قويه أهلته لإنتزاع الذهب في سوتشي .

Abu dhabi
United Arab Emirates
33°C
436712 عدد زوار الموقع
الحدث القادم
01 January 1970